إدراك مذاق الأطعمة يبدأ في الرحم

نصائح بتناول المرأة الفاكهة والخضراوات أثناء الحمل والرضاعة (الألمانية)

أكد طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينغ أن المرأة تستطيع توفير المشقة والتعب على نفسها لإقناع طفلها بتناول الأطعمة الصحية، من خلال اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن أثناء فترة الحمل والرضاعة. وقال إن تفضيل الطفل لمذاق أطعمة دون غيرها يتحدد بالفعل خلال هذه المراحل.

وأوضح ألبرينغ من شبكة “الصحة سبيلك للحياة” في مدينة بون، أن الكثير من النكهات الموجودة في الأطعمة التي تتناولها المرأة تنتقل إلى السائل المحيط بالجنين في رحمها والمعروف باسم “السائل الأمنيوتي”.

ولأنه عادةً ما يبتلع الجنين في رحم أمه بعضاً من السائل الأمنيوتي بصورة مستمرة، لذا يُمكن للطفل التعرف بشكل مبكر على مذاق الأطعمة التي تناولتها أمه خلال فترة الحمل، علماً بأن هذا الأمر يمكن أن يؤثر على تذوق الطفل للأطعمة طوال حياته.

وأضاف طبيب أمراض النساء الألماني أن فترة الرضاعة تُمثل أهمية كبيرة أيضاً لتشكيل حاسة التذوق لدى الطفل، حيث يحتوي لبن الأم أيضاً على بعض نكهات الأطعمة التي تتناولها الأم خلال الرضاعة.

وإذا تناولت الأم أصنافا متنوعة من الطعام خلال فترة الرضاعة، ستنتقل هذه النكهات المتنوعة إلى الطفل الرضيع أيضاً. ويضرب ألبرينغ مثالاً على ذلك بقوله “عادةً ما تنقل الأمهات اللائي يكثرن من تناول الفاكهة والخضراوات خلال فترة الرضاعة، هذا التفضيل بشكل خاص إلى أطفالهن”.

وأضاف أن مذاق هذه الأطعمة يصبح معروفاً للطفل منذ البداية، ومن ثمّ سيفضل تناوله بعد ذلك.

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الصحة والطب. الوسوم: , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً