الرياضة مفيدة للحامل وجنينها

الرياضة للحامل تحسن صحتها وصحة جنينها وتوفر لها المتعة والتسلية (الألمانية)

أكد طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينغ أن المواظبة على ممارسة الرياضة خلال فترة الحمل تفيد الأم والجنين على حد سواء، إذ تعمل على الحفاظ على اللياقة البدنية للأم وتجنبها الكثير من متاعب الحمل كآلام الظهر والمفاصل.

لذلك يوصي ألبرينغ الحوامل بالمحافظة على لياقتهن البدنية من خلال ممارسة الأنشطة الحركية لمدة لا تقل عن 30 دقيقة بشكل يومي إن أمكن.

وينبه إلى أنه عادة ما يصعب على النساء الحوامل، لا سيما اللواتي لم يمارسن الرياضة إلا بمعدلات قليلة قبل الحمل، المواظبة على ممارستها خلال الحمل.

وللتغلب على ذلك ينصح ألبرينغ الحوامل بمحاولة تشجيع أنفسهن على ممارسة الرياضة من خلال تحديد مواعيد ثابتة لممارستها مع صديقاتهن الحوامل، لأن هؤلاء الحوامل يعشن نفس الأمر وبالتالي يسهل عليهن جميعا ممارسة الرياضة بنفس الهدف.

وكي يتسنى للمرأة تعديل أسلوب حياتها وإدراج الرياضة ضمنها بسهولة، أكد طبيب أمراض النساء أن ممارسة الأنشطة الحركية التي تمنحها المتعة وتجدد طاقتها تتناسب جيدا مع هذا الغرض.

ويندرج ضمن هذه الأنشطة أن تشترك المرأة مثلا في الدورات التدريبية المخصصة للحوامل كالتمارين المائية أو ممارسة رياضة المشي في الهواء الطلق.

وشدد ألبرينغ على ضرورة ألا تتوقع الحامل تحقيق إنجازات كبيرة في الرياضات التي تمارسها أثناء الحمل، فالهدف ليس تحطيم الرقم القياسي، بل تحسين صحتها وصحة الجنين والاستمتاع بنشاطها الجسمي.

المصدر: الألمانية، الجزيرة نت

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الصحة والطب. الوسوم: , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً