العلكة الخالية من السكر تعالج جفاف الفم

أوصى طبيب الأنف والأذن والحنجرة الألماني يواخيم فيشمان الأشخاص الذين يعانون من جفاف الفم، بمص البونبون أو مضغ العلكة الخاليين من السكر، مؤكداً على أهمية تناول كميات وفيرة من المياه والاعتناء بنظافة الفم من أجل الحفاظ على سريان اللعاب داخل الفم بشكل سليم, ومن ثم تجنب الإصابة بجفاف الفم من الأساس.

وأشار فيشمان نائب رئيس الرابطة الألمانية لأطباء الأنف والأذن والحنجرة بمدينة نويمونستر إلى أن الإصابة بجفاف الفم بصورة مستمرة يمكن أن ترجع إلى تناول الأدوية, حيث تتسبب نوعيات معينة من أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم أو أدوية أمراض القلب أو أدوية الاكتئاب في الإصابة بجفاف الفم كأثر جانبي لتناولها.

وأضاف الطبيب الألماني أن الخضوع للعلاج الإشعاعي للسرطان أو الإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتية مثل متلازمة شوغن (تصيب الغدد اللعابية والدمعية)، يمكن أن تتسبب في اضطراب إفراز وسريان اللعاب بالفم مما يؤدي إلى جفافه.

ونظراً لأن عدم سريان اللعاب بالفم كما ينبغي يشكل بيئة مثالية لتكاثر البكتيريا التي قد تؤدي إلى التهاب الغشاء المخاطي المبطن للفم أو التهاب الغدد اللعابية فيه، أكد فيشمان على ضرورة استشارة الطبيب بمجرد الشعور بمثل هذه المتاعب كي يتم علاجها على نحو سليم، لافتاً إلى أن السيدات كبار السن يمثلن الفئة الأكثر عرضة للإصابة بذلك.

 

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الصحة والطب. الوسوم: , , , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً