مليون عملية جراحية لنقل خلايا جذعية حتى العام 2012

Die Medizinisch Technische Laborassistentin (MTLA) bei der Vorbereitung eines Vaterschaftstestes im Fraunhofer Institut am Freitag (27.06.2008) in Leipzig. Am gleichen Tag wurde hier ein neues Gebäude für das Fraunhofer-Institut für Zelltherapie und Immunologie (IZI) eröffnet. Das neue Domizil für die Forscher, die sich unter anderem mit Stammzellen befassen, hat 24 Millionen Euro gekostet. Der Bund unterstützt das Fraunhofer-Institut und zwei dort angesiedelte Nachwuchs-Fördergruppen mit mehr als 25 Millionen Euro. Foto: Peter Endig dpa/lsn (zu lsn 4410 vom 27.06.2008) +++(c) dpa - Bildfunk+++

هل فكرت بالتبرع بالنخاع لإنقاذ حياة إنسان مصاب بسرطان الدم؟ عمليات نقل الخلايا الجذعية تشهد إقبالا متزايدا مع توفر مزيد من المتبرعين حول العالم. وتتصدر ألمانيا دول العالم بعدد المستعدين للتبرع فيها وهم 5 ملايين ألماني.

ذكر المسؤولون عن مركز قاعدة بيانات المتبرعين بالنخاع في ألمانيا أن العالم شهد نهاية عام 2012 إجراء العملية رقم مليون لنقل الخلايا الجذعية الدموية. وقال المسؤولون إن هذه الحقيقة تؤكد أن عمليات نقل الخلايا الجذعية الدموية أصبحت علاجا هاما للمصابين بسرطان الدم.

وحسب المركز الألماني الذي يرصد عمليات نقل النخاع فإن “نقل الخلايا الجذعية الدموية السليمة أصبحت علاجا لا يُستغنى عنه للكثير من المرضى المصابين بسرطان الدم أو غيره من الأمراض الخطيرة على الدم”، حسبما أشار كارلهاينز مولر، المدير التنفيذي للمركز. وأوضح مولر أن ألمانيا تتقدم جميع دول العالم بالنسبة لعدد المستعدين للتبرع بالنخاع حيث يبلغ عدد هؤلاء نحو خمسة ملايين شخص.

ويعتبر التبرع بالخلايا الجذعية الدموية آخر أمل بالنسبة للمصابين بسرطان الدم ولكن من الصعب العثور على المتبرع المناسب حيث لا يجد بعض المرضى هذا المتبرع المناسب لهم رغم استعداد الملايين للتبرع وهو السبب وراء ربط قواعد بيانات المستعدين للتبرع ببعضها البعض على مستوى العالم لزيادة فرصة العثور على المتبرع الملائم.

ف.ي/ ع.ج.م (د ب ا)

المصدر: dw.de

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الصحة والطب. الوسوم: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً